هدية العطاء

ننشرالأمل والسعادة

ما هو الإرث الذي ستخلده؟ما هو الإرث الذي ستخلده؟
29 سبتمبر 2020

شاركت معكم قبل أسابيع قليلة حملتنا الجديدة للعطاء التي تحمل اسم “بصمة راشد بن سعيد” من أجل تقديم الدعم للبحث الطبي. تحتل هذه الحملة مكانة كبيرة في قلوبنا؛ فهي تُحيي ذكرى “والد دبي” الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، طيّب الله ثراه، وتحتفي بإرثه الإنساني المشهود له في العالم أجمع لما عُرف عنه من رؤيته الرشيدة وقيادته الحكيمه ورأفته في التعامل مع الآخرين. ومن هنا، جاءت ” بصمة راشد بن سعيد” للتعبيرعن الشكر والامتنان للمتبرعين الداعمين للأبحاث الطبية التي تسهم في إيجاد العلاجات للأمراض التي تعاني منها البشرية…… المزيد

عندما يجتمع العلم بالعمل الخيريعندما يجتمع العلم بالعمل الخيري
سبتمبر 2020

مع دخول العام الدراسي الجديد، نتمنى لطلبتنا عامًا مليئًا بالسرور والنجاح. لقد طرأت تغيرات كثيرة على أسلوب عيشنا ودراستنا وممارستنا لأعمالنا، ولكن ما لم يتغير هو استعدادنا كشعب متكاتف للتكيف والإصرار على مواجهة الشدائد. فاليوم نقف جنبًا إلى جنب لنمضي قدمًا، متخذين في الوقت نفسه جميع التدابير الاحترازية التي تكفل سلامة الموظفين والمدرسين والطلبة وأسرهم والزملاء والمجتمع ككل. فقد أصبح عام 2020 عام التعلم والنمو والمرونة والتعاضد والتكاتف بين جميع أفراد المجتمع…… المزيد

عـدنا والعـَودُ أحمدُ!عـدنا والعـَودُ أحمدُ!
يونيو 2020

ما زالت جائحة كوفيد-19 تلقي بظلالها على حياة الناس في جميع أنحاء العالم، فقد وصل أثرها إلى منازلنا ووظائفنا ومجتمعاتنا. ومع عودة دبي إلى مزاولة العمل وتخفيف القيود التي فُرضت لمواجهة الجائحة، نود أن نعبر عن خالص امتناننا لحكومتنا الرشيدة وقادتنا الملهمين وأبطالنا الذين حرصوا على إبقائنا سالمين وشركائنا الذين واصلوا دعمهم لمؤسسة الجليلة. كما يسرني أن أخبركم بعودتي وفريقي إلى العمل في مكاتبنا وأبشركم أن الجميع بصحة وسلامة وعلى أتم الاستعداد للبدء بفصل جديد في هذه الظروف التي تذكرنا أن في الاتحاد قوة…… المزيد

متحدون في الأمل من أجل غدٍ أقوىمتحدون في الأمل من أجل غدٍ أقوى
مايو 2020

إذ يأتي رمضان هذا العام في ظروف لم نعهدها من قبل، لا أملك إلّا أن أرجو من الله أن يحفظكم وعائلاتكم ويمتعكم بوافر الصحة والعافية، متمنيًا أن تحافظوا على روحكم الإيجابية في هذه الظروف الاستثنائية. يقدم لنا هذا الشهر الفضيل فرصة ذهبية للتأمل والتفكّر وقضاء الوقت مع العائلة ويدفعنا أكثر إلى مد يد العون للمحتاجين والمعوزين. وربما جاء شهر رمضان هذا العام في ظل أوضاع مختلفة غر مسبوقة، إلا إن ذلك لا يغير من قيمه وما يمدنا به من سكينة وشحذ الهمم لفعل الخير من شيء. ولقد شهدنا بالفعل العديد من أعمال الخير وتعاضد المجتمع لمؤازرة من يعملون في الصفوف الأمامية للتصدي للجائحة ومساعدة أولئك الذين لحقتهم أضرار مادية. وتذكّرنا هذه الأزمة الصحية العالمية غير المسبوقة بأن الإنسانية لا تعرف….. المزيد

 

#معًا_نتخطى_كل_التحديات #معًا_نتخطى_كل_التحديات
أبريل 2020

لقد شهد العالم تغيرًا ملحوظًا منذ آخر رسالة وجهتها إليكم. حيث مازلنا نحاول التأقلم مع الوضع الجديد الذي سببه التفشي العالمي لفيروس كوفيد-19. ويسعدني إبلاغكم أن أسرة مؤسسة الجليلة بخير وأمان ، وآمل أن تكونوا أنتم وعائلاتكم كذلك أيضًا. فنحن نشهد، وللمرة الأولى في حياتنا، هذا الترابط العالمي والعمل الجماعي لمواجهة أكبر أزمة صحية عامة تؤثر على كل فرد في المجتمع. هذا الحس المجتمعي الذي يسود العالم الآن ما هو إلا دليل على أن الإنسانية لا حدود لها. وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فقد يكون “خفض المنحنى” أفضل طريقة للحد من سرعة انتشار فيروس الكورونا والتخلص من العبء الذي أثقل به كاهل أنظمة الرعاية الصحية. لذا، فقد تعهدت أنا وفريقي بتطبيق شعار#ابقوا_في_منازلكم ونحن مدينون….. المزيد

 

رسالة من الرئيس التنفيذيرسالة من الرئيس التنفيذي
24 مارس 2020

أتمنى أن تصلكم رسالتي وأنتم وأسركم وأصدقاؤكم وزملاؤكم بأفضل صحة في هذه الأزمة الصحية غير المسبوقة التي يمر بها عالمنا. اسمحوا لي بدايةً أن أوجه تحية لأبطالنا من أطباء وممرضين ومسعفين وعاملين في قطاع الرعاية الصحية الذين يخاطرون بحياتهم لمساعدة الآخرين. كما أود أن أؤكد أننا نقف إلى جانب كل من أصيب بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ونقدّر ونثمن قيادتنا الحكيمة التي لا تدخر جهدًا للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين. نراقب عن كثب الوضع الحالي ومستجداته لحماية موظفينا مع الحرص على عدم توقف أعمالنا. وفي ضوء توصيات منظمة الصحة العالمية بضرورة التباعد الاجتماعي كإجراء احترازي هام للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، وانطلاقًا من جهودنا الرامية لحماية موظفينا وأفراد مجتمعنا،…. المزيد

 

Our 'Circle of Hope' Transforms Livesمعًا… #لا_شيء_مستحيل
مارس 2020

في ضوء التقدّم الذي تسعى الإمارات العربية المتحدة إلى تحقيقه واستشراف المستقبل خلال الخمسين عامًا المقبلة، نعمل جاهدين مستمدين الإلهام من الخطوات الكبيرة العظيمة التي نقطعها في مجال الابتكار الطبي والنهوض بالعلوم والبحوث. ومنذ أول جراحة زراعة أعضاء في الإمارات، نجحت الدولة في إنقاذ مئات الأرواح بهذه الجراحة المعجزة. ويعود الفضل في تحقيق هذا الإعجاز الطبي إلى البحوث الرائدة التي جعلت هذه الجراحات حقيقةً وواقعًا ملموسًا. وقد شهدنا مرضانا الأطفال – بانا وآدم وكانغانا – الذين خضعوا لعمليات زراعة الكلية، وهم يتماثلون للشفاء التام ويعودون إلى ممارسة حياتهم الطبيعية بكل صحة وسعادة… المزيد

 

Our 'Circle of Hope' Transforms Livesملتزمون بالأبحاث متعهدون بالرعاية
فبراير 2020

كل الشكر لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على تأسيسه مؤسسة الجليلة، و تشجيعه للابتكار والأبحاث الطبية، و دعمه المستمر،.إدراكًا لدور الأبحاث في فتح بوابة لاكتشاف المعارف الجديدة والنهوض بالإنجازات الطبيّة وتحفيز التنمية الاقتصادية، وتماشيًا مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، أنشأنا في مقر مؤسسة الجليلة مركز اللأبحاث، مُجهّز بأحدث ما توصل إليه العلم بقيمة 200 مليون درهم إماراتي، ليكون مركزًا إقليميًا للأبحاث الطبية… المزيد

 

Our 'Circle of Hope' Transforms Livesمـعـًا نـسـتـقـبـل الـعـام الـجـديـد
يناير 2020

مع حلول العام الجديد، ورفع الستار عن العقد القادم، اسمحوا لي بالنيابة عن فريق «مؤسسة الجليلة» أن أنتهز هذه الفرصة الطيبة لأتوجه إليكم بخالص الشكر والتقدير لكم شركاءنا ومتبرعينا ومجتمعنا بأكمله، على دعم «مؤسسة الجليلة» طوال عام 2019. وإننا لنشعر بعظيم الامتنان لكل من ساهم في دعم مهمتنا الهادفة إلى تغيير حياة الأفراد والارتقاء بها نحو الأفضل، عبر التبرع، أو جمع الأموال، أو مساعدتنا في نشر الوعي للأعمال والمهام التي نقوم بها، والدعم الذي نحتاج إليه لمواصلة إحداث الأثر الإيجابي الذي نصبوا إليه في المجتمع. إن لهذه المساهمات أكبر الأثر في تحقيق مهمتنا لتوسيع نطاق عملنا الساعي إلى نشر الأمل لكل من يحتاج إليه… المزيد

 

Giving Hope with Al Jalila Foundationعطاؤك للبحث.. عطاء للبشرية
ديسمبر 2019

نحتفل بذكرى قيام وطننا الثامن والأربعين الذي نفخر ونعتز به، وكلنا امتنان لرؤية الوالد المؤسس، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي ضرب أروع الأمثلة عالميًا بإنسانيته حين سعى بعطفه وكرمه إلى تغيير حياة الناس نحو الأفضل. ونحن في مؤسسة الجليلة نعتز بروح العطاء الأصيلة في ثقافتنا ما يجعل دولة الإمارات العربية المتحدة تتصدر دول العالم في الأعمال الخيرية ونبراس أمل للجميع. فقبل سبعة أعوام، أسس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مؤسسة الجليلة بهدف الارتقاء بحياة الناس من خلال الابتكار الطبي… المزيد

 

Giving Hope with Al Jalila Foundationلأن الأبحاث مهمة
نوفمبر 2019

حان الوقت لنعيش روح العمل الخيري مرة أخرى من بعد شهر أكتوبر الوردي الذي نوحّد فيه الجهود ونقف يدًا بيد لمكافحة مرض سرطان الثدي. لا يسعنا إلا أن نشعر بالسعادة والفخر عندما نرى هذا الكم من الدعم والاهتمام الذي حظيت به النسخة الخامسة من حملتنا لشهر #أكتوبر_الوردي، سواء من قبل المئات من الشركاء أو آلاف الداعمين وعلى رأسهم المجتمع الإماراتي الذي أبدى أعلى درجات التضامن والتكاتف من اجل دعم هذه القضية التي تؤثر على حياة ملايين النساء حول العالم. تحتفي مؤسسة الجليلة إلى جانب العديد من أبطال الأمل بتسجيل رقم قياسي آخر هذا العام حيث نظمت ما يزيد على 170 فعالية وردية في مختلف أنحاء دولة الإمارات… المزيد

 

Giving Hope with Al Jalila Foundationشراكاتنا تمد الأمل بالقوة
أكتوبر 2019

شهر أكتوبر له أهمية خاصة لدى مؤسسة الجليلة ، فهو شهر التوعية بمرض سرطان الثدي؛ إذ تنطلق هذا العام النسخة الخامسة من حملة #أكتوبر_الوردي لدعم الأبحاث الطبية المتعلقة بهذا المرض. وبينما تنخفض درجات الحرارة في هذا الشهر، فإن روح العمل الخيري تتقد حيويةً ونشاطًا عبر مختلف أنحاء الدولة. ومع نشر هذا العدد من إصدار هدية العطاء، نحتفل بمرور عامين على إطلاق هذه المنصة لتبادل الأخبار والقصص الملهمة بدعمكم ومساندتكم. نحن ندرك أن الشراكات هي الأساس الذي يقوم عليه نجاح برامجنا للرعاية الصحية، ولدى كل شخص تعاملنا معه قصة أمل تُثلج الصدور سواءٌ أكان مريضًا تلقّى العلاج أم عالِم توصّل إلى اكتشاف جديد أو وليّ أمر سعى لإطلاق إمكانات ابنه أو ابنته… المزيد

 

Giving Hope with Al Jalila Foundationمـنـح الأمـل مـع مـؤسـسـة الـجـلـيـلـة
سبتمبر 2019

كمؤسسة عالمية غير ربحية نهدف إلى إحداث التغيير من خلال تمكين الأفراد من تقديم مساهماتهم الفريدة لجعل العالم مكانًا أفضل من خلال الابتكار الطبي. و بمناسبة اليوم العالمي للعمل الخيري، تنتهز مؤسسة الجليلة الفرصة للتشجيع على تقديم المبادرات والأنشطة للتأثير بشكل إيجابي على حياة الأطفال. كل خطوة نتخذها تجلب معها بصيص أمل جديد ينير الطريق من أجل غدٍ أكثر إشراقًا. لذا ندعوك للتبرع لمساعدتنا في تغيير حياة الأفراد إلى الأفضل. اطلع على بعض برامجنا لتتعرف على كيف يمكنك نشر الأمل مع مؤسسة الجليلة، اليوم… المزيد

 

حملة بسمة الرمضانية تنشر السعادة بين الأطفالحملة بسمة الرمضانية تنشر السعادة بين الأطفال
يوليو 2019

نسجامًا مع رؤية سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الداعية إلى «منح الأمل والحياة والسعادة للجميع في دولة الإمارات العربية المتحدة»، تؤمن مؤسسة الجليلة بأن الصحة هي الخطوة الأولى نحو تحقيق السعادة وبأن كل طفل يستحق فرصة لينمو ويكبر بصحة جيدة ويكون قادرًا على تحقيق أحلامه و بلوغ أقصى طاقاته. يسعدنا أن نشارككم قصص نجاح حملة «بسمة» الرمضانية الثالثة التي أصبحت سمة راسخة في الأجندة السنوية للشهر الفضيل والذي يجسد روح العطاء… للمزيد

 

Ramadan Kareemرمضا كريم
مايو 2019

في اليوم الأول من الشهر الفضيل تهنئكم اسرة مؤسسة الجليلة بقدوم شهر رمضان الكريم، و إيمانا بروح العطاء سنقوم بتسليط الضوء على الأطفال المحتاجين للرعاية الطبية. إذا قابلتم اليوم الطفل ايلاي المفعم بالحيوية والنشاط البالغ من العمر 4 أعوام ، فسيصعب عليكم ان تتخيلوا أنه قبل فترة قصيرة فقط كان هذا الطفل يخضع للعلاج الكيميائي المكثف نتيجة إصابته بسرطان الدم النخاعي الحاد. فقد كان ايلاي يبلغ من العمر عامين فقط عندما تلقى ,والديه خبر تشخيصه المحزن بهذه الحالة، وزادت معانتهم بعد معرفتهما بقوة العلاج وتكاليفه الباهظة ، مما دفعهما إلى التواصل مع مؤسسة الجليلة التي مدت يد العون… للمزيد

 

الاحتفال بأصحاب الهمم
أبريل 2019

يتزامن اليوم العالمي للتوحد هذا العام مع انتهاء دورة الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية التي انعقدت في أبوظبي بمشاركة 7500 شخص من ذوي الإعاقات الذهنية، بما في ذلك التوحد، والذين أبدوا إمكانيات جبارة في تخطي حدود قدراتهم وجسّدوا معاني القوة والشجاعة والتصميم. تُشير التقديرات إلى أن 1 من بين 59 طفل مصابون بالتوحد؛ وهو مرض كثيرًا ما يُساء فهمه. ولكن بوجود الدعم المناسب والإرشاد المطلوب يمكن لهؤلاء الأطفال التطور والنمو ليعيشوا حياتهم كما ينبغي بلا قيود. ومن جهتنا تدعم مؤسسة الجليلة برنامج تآلف للوالدين والمعلمين ومقدمي الرعاية لتمكين الأطفال من أصحاب الهمم ومساعدتهم على… للمزيد

 

قدم للأطفال هدية السمع
مارس 2019

عندما بلغت هانا من العمر 9 أشهر، أصيبت بالتهاب السحايا الخطير، مما أدّى إلى فقدانها لحاسة السمع بصورة تستعصي على العلاج. لكن بوادر الأمل بدأت تلوح بالأفق عندما علم والداها أن عملية زراعة القوقعة التي تعتبر طفرة في عالم الطب قد تعيد السمع لطفلتهما. إلّا أنّ الكلفة العالية لهذا الحل الجذري جعلته صعب المنال. وهنا أتى دور مؤسسة الجليلة التي تدخلت وقامت بتمويل العملية. وبعد مرور 6 سنوات، وهو عمر هانا الآن، فإننا نرى أمامنا طفلة تملؤها الثقة بالنفس وروح المغامرة والذكاء، وهي سمات تجلّت في تفوقها الدراسي وشغفها بالموسيقى. وعبّر والداها اللذان تغمرهما السعادة عن شعورهما الذي لا يوصف بقولهم… للمزيد

 

احدث فرقاً مع مؤسسة الجليلة
فبراير 2019

ابدأ عامك بإهداء هدية الصحة والسعادة لمن هم بأمس الحاجة إليها؛ تبرع لبرامج الرعاية الصحية في مؤسسة الجليلة وساعدنا على تغيير حياة الأفراد إلى الأفضل. تعتمد مؤسسة الجليلة على ثلاث ركائز: العلاج والتعليم والبحث، وكل ما نقوم به هو الارتقاء بحياة الأفراد سواء من خلال دعم مريض متأمل أو طالب طموح أو عالم رائد. كل خطوة نتخذها تجلب معها بصيص أمل جديد ينير الطريق من أجل غد أكثر إشراقًا. بدعمك لنا، نستطيع المساهمة أكثر بتغيير حياة المحتاجين. بدعمك لنا، نستطيع المساهمة أكثر بتغيير حياة المحتاجين. تعرّف كيف يمكنك نشر الأمل مع مؤسسة الجليلة، اليوم… للمزيد